اخبار مميزهليبيا

بوشناف: الصلاة لن تكون في المساجد ولا ساحاتها وسنواجه المخالف بالقوة

قال وزير الداخلية بالحكومة الليبية، المستشار إبراهيم  بوشناف، إن الصلاة لن تكون في المساجد ولا ساحاتها بناء على القرارات الصادرة، لافتا إلى أن الفتاوى الشرعية أكدت ذلك، وستم مواجهة أي مخالف بالقوة.

وفي سياق متصل أكد بوشناف خلال مشاركته في اجتماع اللجنة العليا لمكافحة وباء كورونا الثاني اليوم الخميس، بديوان وزارة الداخلية في مدينة بنغازي، أن قوات الجيش والشرطة ستواجه بقوة القانون كل من يزيد الأسعار على المواطنين، لافتا إلى أنه لن يتم السماح للتجار الجشعين باستغلال هذه الأزمة، مؤكدا على أننا قادرون على تخطي هذه الأزمة بوعي الناس وحرصهم.

وأوضح وزير الداخلية أن هذه القرارات لم تتخذ لتقييد الحريات بقدر ما تتخذ للمصلحة العليا للوطن والمواطن، مشددا على أن هذه القرارات غير خاضعه للتقييم بتاتا، معلنًا دخول قرار إقفال كافة  المنافذ البرية والبحرية والجوية حيز التنفيذ منذ اليوم، داعيا العالقين في الخارج البقاء في الدول التي علقوا بها والالتزام بكافة الارشادات الطبية التي توجهها السلطات الطبية في تلك البلدان، آملا السلامة للجميع.

وعقدت اللجنة العليا لمكافحة وباء كورونا اجتماعها الثاني اليوم الخميس، بديوان وزارة الداخلية في مدينة بنغازي بحضور أعضائها معالي وزير الداخلية المستشار إبراهيم بوشناف، ومعالي وزير الصحة الدكتور  سعد عقوب عبدالرازق، إضافة إلى رئيس اللجنة الطبية الاستشارية الدكتورة فتحية العريبي، ونائبها الدكتور أحمد الحاسي المتحدث الرسمي باسم اللجنة، والمتحدث الرسمي باسم الحكومة الليبية السيد حاتم العريبي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق