اخبار مميزهليبيا

“الوطنية للنفط”: الإنتاج تراجع إلى 91 ألف برميل يوميا.. والخسائر التراكمية تجاوزت 3.3 مليار دولار

أكدت المؤسسة الوطنية للنفط، استمرار العمل على توفير المحروقات لكافة الليبيين في كامل أرجاء البلاد، على الرغم من الصعوبات الشديدة والإغلاق غير القانوني للعديد من المنشآت المخصصة لإنتاج النفط وتوزيعه.

وأكدت المؤسسة الوطنية للنفط، في منشور عبر صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، اليوم الأربعاء، أنها لا تزال قادرة على توفير كميات كافية من المحروقات وتوزيعها على كافة الليبيين في جميع أنحاء ليبيا بما فيها المناطق الشرقية، مشيرة إلى أنها تقوم بإرسال عشرات الآلاف من الأطنان من المحروقات كلّ أسبوع إلى المنطقة الشرقية، وأنها أنفقت ملايين الدولارات منذ بدء الحصار لشراء المحروقات ونقلها إلى شرق ليبيا.

ودعت المسؤولين عن الإقفال إلى الرفع الفوري للحصار المفروض وتجنيب حياة العاملين بقطاع النفط والمواطنين مزيدا من المعاناة فوق معاناتهم المستمرة. كما دعت باقي أجهزة الدولة إلى المحافظة على ما تبقّى من احتياطيات مالية وتقليل مصاريفهم أيضا.

ونوهت بأن إنتاج النفط والغاز لا يزال في تراجع كبير ومستمر، موضحة أن الإنتاج بلغ 91,221 برميل في اليوم بحلول، أمس الثلاثاء، لافتة إلى أن هذا الانخفاض القسري في الإنتاج تسبب في خسائر مالية تجاوزت 3,366,687,237 دولار أمريكي منذ 17 يناير 2020.

وأضافت: “نقوم بتفريغ ناقلة بنزين اليوم الأربعاء، في ميناء بنغازي. فيما يُتوقع وصول ناقلة محملة بالديزل إلى الميناء غدا”، متابعة: ” كما نقوم بتزويد مدينة طبرق وبقية المنطقة الشرقية بالوقود مباشرة من بنغازي”.

واختتمت: “لا تزال مستودعات التخزين في طرابلس وبعض المناطق المحيطة بها والمناطق الجنوبية تعاني من نقص في الإمدادات بسبب تردي الأوضاع الأمنية، حيث يتم تزويد مدينة طرابلس بالمحروقات من ميناء طرابلس مباشرة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق