اخبار مميزهليبيا

عقوب: نملك الشجاعة للإعلان عن أي إصابة كورونا في ليبيا

أكد وزير الصحة في الحكومة الليبية سعد عقوب، أنهم يملكون الشجاعة للإعلان عن الإصابة بأي حالة كورونا في ليبيا.

وأضاف عقوب  في تصريح لأخبار ليبيا24 ، ”وزارة الصحة دعمت كل المنافذ البرية والبحرية والجوية والنفطية في ليبيا بتوفير كل ما يلزم حسب الإمكانيات المتاحة من مجلس الوزراء بكل ماله علاقة من الكواشف الحرارية وتدريب الفرق المتخصصة”.

وتابع قائلا إن المركز الوطني للأمراض السارية يتابع بشكل مباشر كل نقاط المراقبة الدولية للأمراض في كل المنافذ، مشيرا إلى أن منفذ امساعد ”يعتبر من أوائل المنافذ والذي تابعناه شخصياً وتأمين الكواشف الحرارية وتدريب الفريق والبدء في العمل بشكل مباشر مبكراً، لكن هذه الأعمال لا تكتمل إلا بتعاون كل الجهات الموجودة في المنافذ”.

وأكد عقوب أن رئيس الوزراء عبدالله الثني كلف لجنة من مجلس الوزراء ووزير الداخلية ووزير الصحة ورئيس جهاز الأمن الداخلي، وقد بدأت اللجنة في تنفيذ عملها.

وأضاف عقوب ”حاولنا بشكل عام كوزارة الصحة بأن نقوم بواجبنا، قد يكون هنالك ضعف في أحد مواطن العمل ولكن بكل الاعتبارات لو أن كل منا قام بدوره لا يكون هنالك خلل في أي مكان”.

وجدد وزير الصحة طمأنة المواطنين أنه لم تسجل أي حالة في ليبيا حتى هذه اللحظة، قائلا :”نحن كوزارة الصحة لدينا الشجاعة الكاملة لو سجلت أي حالة في ليبيا سوف نبلغ بها بشكل مباشر حفاظاً لى صحة أهلنا وناسنا في ليبيا”.

وأضاف وزير الصحة :”لدينا مختبر مرجعي كامل في مستشفى الكويفية أي حالة يتم الاشتباه فيها تؤخذ منها العينة وتجرى لها الفحوصات الطبية، وفي حالة التأكد من الإصابة لها إجراءات وفي حالة انتهاء الاشتباه يتم الإفراج عن الحالة”.

وأرجع عقوب عدم  تسجيل أي حالة إصابة بفيروس الكورونا في ليبيا إلى الآن لعدم وجود طيران مباشر من الخارج إلى ليبيا، مؤكدًا أن أغلب الطيران القادم إلى ليبيا يأتي من تونس ومصر وتكون عمليات الكشف والفلترة في تونس ومصر ونعتبر أنفسنا كمنطقة ثانية أو ثالثة.

وحذر وزير الصحة من الهجرة غير الشرعية ودخولها للبلاد، موضحًا أن المهاجرين يدخلون بطرق غير شرعية ما يمنع مرورهم على البوابات ونقاط الكشف الأمر الذي يعد خطيرًا على الوطن والمواطن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق