اخبار مميزهليبيا

ماكرون وحفتر يتباحثان في مستجدات مكافحة الإرهاب والهجرة غير الشرعية

استقبل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون وكبار المسؤولين الفرنسيين، الاثنين، قائد الجيش الليبي المشير خليفة حفتر، في العاصمة الفرنسية باريس.

وقال مكتب الإعلام التابع للقيادة العامة للجيش الليبي، إن حفتر وصل قصر الإليزيه صباح الاثنين، بدعوة رسمية من ماكرون، للتباحث في آخر مستجدات مكافحة الإرهاب وملف الهجرة غير الشرعية.

وأضاف مكتب الإعلام: “نظمت الرئاسة الفرنسية استقبالا رسميا بحضور الرئيس الفرنسي ورئيس أركان الجيش الفرنسي ووزيري الدفاع والداخلية بالحكومة الفرنسية، وعدد من القيادات العسكرية بالجيش الفرنسي”.

ووفقا للمكتب، أشاد الرئيس الفرنسي بالدور المحوري الذي يلعبه الجيش الليبي في دعم عمليات مكافحة الإرهاب، مؤكدا “دعمه التام” لتلك الجهود المبذولة لتحقيق الاستقرار في كامل المنطقة.

وكانت قد نظمت فرنسا مؤتمر باريس حول ليبيا في مايو 2018، لوضع خارطة طريق لتنظيم الانتخابات الرئاسية والبرلمانية، إلا أنه فشل في تحقيق مخرجاته.

وعلى هامش الزيارة، التقى القائد العام للجيش الليبي لاحقًا، مع وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، وفقًا لما اعلنته الصفحة الرسمية لشعبة الاعلام الحربي للقيادة العامة للقوات المسلحة الليبية.

وكان قد وصل قائد الجيش الليبي المشير خليفة حفتر إلى العاصمة الفرنسية باريس في زيارة رسمية، على إثر دعوة تلقاها في 12 فبراير الماضي مقدمة من ماكرون لزيارة فرنسا، وذلك أثناء زيارة مدير دائرة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بوزارة الخارجية الفرنسية، كريستوف فارنو، لمقر القيادة العامة في الرجمة.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق