دوليعربي

السلطات الفرنسية تحظر التجمعات التي تشمل أكثر من ألف شخص بسبب كورونا

قررت السلطات الفرنسية حظر كل تجمعات التي يصل عدد المشاركين فيها لأكثر من ألف شخص، في إطار الإجراءات الرامية إلى مكافحة انتشار فيروس كورونا.

وقال وزير الداخلية الفرنسي، أوليفيه فيران، في مؤتمر صحفي عقده مساء الأحد بعد جلسة لمجلس الدفاع والأمن القومي برئاسة الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، في قصر الإليزيه، إنه تم اتخاذ قرار بـ”حظر كل التجمعات في مناطق النشاط المكثف للفيروس، مثل إقليمي واز ويورا”.

وأضاف فيران أنه تم كذلك “حظر كل التجمعات التي تشمل أكثر من الف شخص على المستوى الوطني العام”، مشيرا إلى أن السلطات المحلية والوزارة ستشكل قوائم جديدة للفعاليات التي “ستعتبر مفيدة بالنسبة لحياة الشعب”.

وأشار وزير الداخلية إلى أن فرنسا حاليا في المرحلة الثانية لمكافحة انتشار الفيروس، التي تتمثل في منع انتشاره عمليا على الأرض، مؤكدا أن الحديث حاليا لا يدور عن إعلان المرحلة الثالثة، التي تتضمن اتخاذ “إجراءات قاسية”.

وحتى مساء الأحد سجلت في فرنسا 1126 إصابة بالسلالة الجديدة لفيروس كورونا التي تنحدر من مدينة ووهان الصينية، بينها 19 حالة وفاة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق