اخبار مميزهليبيا

مجلس إدارة “الوطنية للنفط” يستعرض التدابير الوقائية من فيروس كورونا

استعرض مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط ورؤساء لجان إدارة شركات القطاع، أمس الثلاثاء، التدابير الوقائية من فيروس كورونا المستجد والتحديات التي تواجه القطاع بسبب الإقفالات غير القانونية للمنشآت النفطية.

وقالت المؤسسة الوطنية للنفط، في منشور عبر صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، اليوم الأربعاء، إن مصطفى صنع الله رئيس مجلس ادارة المؤسسة الوطنية للنفط ترأس اجتماعا طارئا ضمّ رؤساء لجان إدارة الشركات الوطنية، وعبر الدائرة المغلقة من مدينة بنغازي، ومرسى البريقة، ورأس لانوف، وشركة الخليج العربي للنفط، وشركة سرت لتصنيع النفط والغاز، وشركة رأس لانوف لتصنيع النفط والغاز، وذلك لمناقشة التدابير الاحترازية التي تتبعها شركات القطاع من أجل التوعية والوقاية من فيروس كورونا المستجد (COVID-19).

وأشارت إلى أن مدير إدارة الصحة والسلامة والبيئة بالمؤسسة الوطنية للنفط استعرض الإجراءات الوقائية المتبعة من قبل المؤسسة بالتنسيق مع المركز الوطني لمكافحة الأمراض من أجل توعية العاملين بالقطاع بالفيروس وطرق الوقاية منه، مشددا على أهمية التعاون والتواصل المباشر مع كافة إدارات الصحة والسلامة بالشركات الوطنية لوضع خطة طوارئ، والعمل على توفير كافة المعدات والأجهزة التي تساعد في الكشف المبكر عن أعراض الفيروس.

وأضافت: “هنأ رئيس مجلس الإدارة في بداية الاجتماع إدارة شركتي سرت لتصنيع النفط والغاز و مليتة للنفط و الغاز وجميع العاملين في قطاع النفط والغاز بصدور الأحكام القضائية لصالح الشركتين في القضايا المرفوعة من قبل شركتي بنج لويد و بوش و كما أثنى على الجهود التي بذلتها فرق العمل المكلف بمتابعة القضيتين”.

وفي ختام الاجتماع استعرض رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط، المستجدات الناتجة عن الإقفالات غير القانونية للمنشآت النفطية منذ شهر يناير 2020، وتأثيرها على الميزانية التشغيلية المخصصة للمؤسسة وتوفير احتياجات المواطن من المحروقات.

وشدد على ضرورة اتباع سياسة الترشيد في الانفاق وضرورة إعطاء الأولوية القصوى للبرامج والإجراءات التي تضمن سلامة وصحة العاملين في الحقول والموانئ النفطية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق