اخبار مميزهليبيا

الجيش الليبي يٌدمر سفينة تركية مُحملة بالذخيرة بميناء طرابلس

أعلن الجيش الليبي، الثلاثاء، تدمير سفينة تركية في ميناء طرابلس البحري تحمل على متنها أسلحة وذخائر.

وقال المركز الإعلامي لغرفة عمليات الكرامة التابع للجيش، “تم تدمير السفينة التركية المحملة بالأسلحة والذخائر والتي رست هذا الصباح في ميناء طرابلس”.

بدورها، قالت مصادر محلية إن “قذائف سقطت على ميناء طرابلس الرئيسي وتصاعد الدخان من عدة مواقع تعرضت للقصف”.

وفى سياق منفصل قال وزير الشؤون الخارجية الإيطالى لويجى دى مايو، أمس الاثنين، إن دول الاتحاد الأوروبى وافقت على بدء مهمة لمنع دخول الأسلحة إلى ليبيا، عقب محادثات بين وزراء خارجية دول التكتل البالغ عددها 27 دولة فى بروكسل.

وقال دى مايو، فى بروكسل، الاتحاد الأوروبى ملتزم بمهمة جوية وبحرية، وهناك جزء منها على الأرض، لحظر الأسلحة ودخول الأسلحة إلى ليبيا.

وأضاف أن المهمة ليست إحياء للعملية صوفيا وسيتم نشرها على الساحل الشرقى لليبيا حيث يجرى تهريب السلاح.

ووافقت الدول الأعضاء فى الاتحاد على تقديم 7 طائرات و7 زوارق للمهمة فى حال توفرها.

كان وزير الخارجية والتعاون الدولى الإيطالى لويجى دى مايو، اعتبر أن من المهم أن اللجنة العسكرية الليبية (5+5) قد بدأت بالعمل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق