ليبيا

رئيس “الأمن القومي”بالبرلمان الإيطالي: العمل الدبلوماسي في ليبيا ضعيف دون تعزيز ميداني

رئيس لجنة الأمن قومي بالبرلمان الإيطالي: العمل الدبلوماسي في ليبيا ضعيف دون تعزيز ميداني

قال رئيس لجنة الأمن قومي بالبرلمان الإيطالي، رافائيلي ڤولپي، اليوم الجمعة، إن هناك هوامش لبعثة ما من جانب الأمم المتحدة الى ليبيا.

 

وأضاف ڤولپي تعليقا على فرضية إرسال مهمة أممية الى ليبيا، أن “مؤتمر برلين يجب ألا يتحول إلى ضوء أخضر للدول الأعضاء الأخرى، لاتخاذ إجراءات أحادية الجانب في شمال أفريقيا”، والتي “ربما تتعارض علنًا مع مصالحنا الوطنية”، مؤكدا أن “أولويتنا تكمن في إبداء القرب من الشعب الليبي، وإنهاء الأعمال العدائية”.

 

ورأى البرلماني المنتمي لحزب الرابطة، أن في ليبيا، “هناك هوامش للمشاركة الإيطالية في بعثة للأمم المتحدة”. مبينا أن “الخطر يكمن في أن يبدو عمل دبلوماسي بحت، ضعيفاً دون وجود تعزيزات ميدانية له”.

 

وتابع النائب ڤولپي، “قبل أي مبادرة، يجب على أوروبا إجراء تحليل جدي للجهات الفاعلة الموجودة في ليبيا. كما يجب أن تتساءل عما إذا كان وجود روسيا وتركيا مؤقتًا أو يقع ضمن خطة جيوسياسية أوسع، وأنا أرجّح الإحتمال الثاني”.

واختتم بالقول إن “الروس استولوا على الموانئ في سورية، بينما تواصل تركيا تنفيذ مشروع عثماني جديد في الشرق الأوسط وإفريقيا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق