ليبيا

مستشار الجيش الليبي: سنعيد للدولة سيادتها سلميًا أو عسكريًا

قال مستشار القوات المسلحة الليبية، صلاح عبد الكريم، إن الجيش الليبى سيحقق الهدف المنشود وبناء دولة القانون وعودة السيادة مرة أخرى سواء بالطرق السلمية أو عن طريق مواجهة الميليشيات الإرهابية، مؤكدًا على ضرورة وقف العدوان التركي القطري على ليبيا.

وأضاف عبدالكريم في تصريحات لفضائية “إكسترا نيوز”، المصرية، أن “المليشيات الإرهابية تتمسك بالسلاح وارتكاب الجرائم لأنها تسيرعلى خطى قادتها”، مشيرًا إلى أن الميليشيات الإرهابية لا مكان لها على الأراضى الليبية.

وأكد التزام القوات المسلحة الليبية بالقانون الدولى الإنسانى والقوانين الدولية وتحترم سيادة الدول، موضحًا أن القضية الليبية قضية وطنية من الدرجة الأولى، بينما أن هناك مصالح بين الدول تتعلق بالأوضاع فى ليبيا.

وشدد عبدالكريم، على أن الجانب التركى مستمر فى حشد الإرهابيين من سوريا وتفريغهم فى طرابلس، مطالبًا العالم والشعب التركى أن هذا العدوان الذى يقوده ماوصفه بـ “المعتوه أردوغان”، ضد الشعب الليبي، لافتًا إلى أن العدوان على ليبيا بمثابة عدوان على كل العرب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق