اخبار مميزهليبيا

موسكو تطالب “الوفاق” بالإفراج عن مواطنين روس

طالب صندوق حماية القيم الوطنية الروسي، في رسالة مفتوحة، رئيس حكومة الوفاق فايز السراج، بالوفاء بالالتزامات التي تم التعهد بها في برلين والإفراج عن المواطنين الروس، مكسيم شوغاليف وسامر حسن علي سويفان، المحتجزين من قبل ميليشيات طرابلس.

وأوضح ألكسندر مالكيفيتش، رئيس الغرفة الاجتماعية الروسية، لوكالة “سبوتنيك”، الجمعة، إن نص الرسالة نشر على موقع المؤسسة على الإنترنت.

وجاء في نص الرسالة: “أرسل الصندوق الوطني لحماية القيم رسالة مفتوحة إلى فايز السراج طالبًا منه الوفاء بالالتزامات التي أخذها على عاتقه في برلين”.

وأوضح مالكيفيتش “في مؤتمر برلين تم اعتماد وثيقة شاملة، تنص الفقرة 45 منها على أن السراج سيفرج عن جميع المواطنين المحتجزين بشكل غير قانوني على الفور”.

ووفقا لمالكيفيتش، تم إرسال رسائل مماثلة إلى الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، وممثله الخاص في ليبيا غسان سلامة، تحثهم على التأثير على السراج.

وأضاف “تم نشر رسالتي المفتوحة إلى السراج أمس من قبل صحيفة “واشنطن بوست”. أصبح العالم الغربي يعي الآن ما يحدث في ليبيا. كان هناك بالفعل ما يكفي من الوقت [بعد مؤتمر برلين] للبدء في تنفيذ كل هذا. نأمل أن تبدأ تحولات جوهرية”.

وفي يوليو 2019، أفادت وسائل إعلام باحتجاز اثنين من المواطنين الروس في طرابلس بتهمة “محاولة التأثير على الانتخابات المستقبلية في ليبيا”.

وقال مالكيفيتش حينها، إن موظفي فريق الأبحاث التابع للصندوق، كانا يشاركان في إجراء دراسات استقصائية اجتماعية، عن الوضع الإنساني والثقافي والسياسي في البلاد.

وكشف أن موظفي الصندوق تم احتجازهما في شهر مايو، ومع ذلك، فإن المعلومات حول هذا الأمر ظهرت فقط في وسائل الإعلام في الـ 5 من يوليو”.

وزارة الخارجية الروسية، والسفارة الروسية لدى ليبيا، على اتصال دائم مع حكومة الوفاق في طرابلس وتعملان على تحديد الإجراءات التي يجب اتخاذها لتقديم المساعدة القنصلية المطلوبة للمواطنين الروس المحتجزين في ليبيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق