اخبار مميزهليبيا

الرئيس الموريتاني: ليبيا أصبحت مسرحا للمرتزقة و لأنواع السلاح

قال الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني، إن ليبيا أصبحت مسرحا للمرتزقة و لأنواع السلاح مما يشكل خطرا حقيقيا على السلم الإقليمي والدولي الأمر الذي يتطلب تدخلا عاجلا يغلب الحكمة والمصالحة والحوار، داعيًا المجتمع الدولي إلى العمل بشكل فوري وبالتعاون مع الليبيين أنفسهم على إيجاد حل سياسي للأزمة الليبية.

وقال الرئيس غزواني، اليوم الخميس، في خطاب في عاصمة الكونغو برازافيل أمام لجنة الاتحاد الإفريقي رفيعة المستوى حول الوضع في ليبيا بثته الإذاعة الموريتانية – إنه لابد من حل سياسي يجنب هذا البلد العزيز، مخاطر الانقسام والدمار والتشرذم و التدخلات الخارجية وانتشار أنواع الأسلحة ويعيد لشعب ليبيا الأمن والأمان والعيش الكريم.

وأوضح أنه على الاتحاد الإفريقي الإسهام بشكل جدي في هذه المساعي والعمل على إخراج ليبيا البلد المؤسس للاتحاد، من هذه الأزمة، داعيا المجتمع الدولي إلى حمل جميع الأطراف على فتح حوار سياسي يضمن حلا سلميا يمكن الليبيين من حل مشاكلهم بعيدا عن التدخلات الخارجية.

وأكد أنه على إفريقيا أن تكون طرفا أساسيا في الحل في ليبيا، محذرا من أن عدم وقف إطلاق النار في هذا البلد سيمتد خطره ليس إلى ليبيا فحسب وإنما إلى إفريقيا والمنطقة والعالم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق