اخبار مميزهليبيا

سياسيون سوريون يرفضون إرسال مقاتلين إلى ليبيا

أعرب عدد من السياسيين والأكاديميين السوريين، عن رفضهم إرسال مقاتلين إلى ليبيا للقتال إلى جانب حكومة الوفاق، تحت إشراف تركيا.

وأكد السياسيين في بيان لهم أن “السوريين لم يحملوا السلاح ليتحولوا إلى مرتزقة يقاتلون في حروب الآخرين خارج أرضهم وخارج ثوابت ثورتهم، موجهًا تحية إلى جميع الفصائل الثورية السورية والمقاتلين الأحرار السوريين، الذين يرفضون الموافقة على الذهاب إلى أي مكان خارج سوريا، مصرين على أن معركتهم الوحيدة ضد النظام المجرم وميليشيات المرتزقة التي استعان بها”.

وأدان البيان الذي كشفت عنه صحيفة الدرر الشامية “إقدام أي كان وتحت أي مسمى أو ذريعة على الموافقة بالذهاب إلى ليبيا للقتال هناك، مؤكدًا على أن الشعب الليبي وحده من يقرر مصيره ويخوض معركته”.

وشدد البيان على أن “السوريين ثاروا من أجل حريتهم وكرامتهم وبناء نظامهم الوطني الديمقراطي، وحملوا السلاح دفاعًا عن حقهم بالحياة وحقهم بالحرية، في مواجهة نظام مجرم ارتكب بحقهم كل أنواع جرائم الحرب واستعان في ذلك بمرتزقة من كل أصقاع الدنيا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق