رياضة

أعنف ضربة جزاء في التاريخ تتسبب في مقتل 16 لاعبا .. تعرف على التفاصيل

كتبت : مي الملاح

شهدت مباراة لكرة القدم في المكسيك مقتل 16 لاعب في أعنف مباراة بالتاريخ، رغم كونها مباراة ودية أقيمت ودية إحتفالاً برأس السنة داخل سجن في المكسيك وبالتحديد بولاية زاكاتيكاس، بين عصابات المخدرات المتواجدة داخل السجن.

تسبب الجدل حول صحة ركلة جزاء إلى سحب الأسلحة النارية وإطلاق النار، و نجح الحرس الوطني ومسئولي السجن في إيقاف الشغب بعد 3 ساعاتمن اندلاعه و مقتل 16 وإصابة خمسة سجناء أخرين بجروح خطيرة.

وأعرب وزير أمن ولاية زاكاتيكاس المكسيكية، إسماعيل كامبيروس هرنانديز، عن أسفه مؤكدا إصابة بعض الضحايا بطلقات نارية، وتعرض أخرين للطعن والضرب بآلات حادة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق