ليبيا

شكري يبحث مع مستشار الأمن القومي الأمريكي التدخل التركي في ليبيا

أجرى وزير الخارجية المصري، سامح شكري، اتصالاً هاتفياً مع روبرت أوبراين، مستشار الأمن القومي الأمريكي، الخميس، للتباحُث حول أوجه العلاقات الثنائية بين مصر والولايات المتحدة الأمريكية، فضلاً عن مستجدات الأوضاع الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، وفي مقدمتها التطورات على الساحة الليبية.

وقال الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية، المستشار أحمد حافظ، في بيان، إن الوزيرين تطرقا خلال الاتصال إلى سُبل دفع أوجه التعاون الاستراتيجي بين مصر والولايات المتحدة في شتى المجالات، بما يحقق مصالح البلدين.

وأضاف أن الجانبين تبادلا الرؤى حول مستجدات الأوضاع الإقليمية، حيث استعرض الوزير شكري الموقف المصري إزاء التطورات المتسارعة على الساحة الليبية، معرباً عن إدانة مصر لقرار البرلمان التركي بتمرير المذكرة المقدمة من الرئيس التركي بتفويضه لإرسال قوات تركية إلى ليبيا، وما يمثله ذلك من تصعيد خطير يهدد الأمن والسلم ويزيد من تعقُد الأوضاع في ليبيا.

واختتم البيان بالإشارة إلى أن الجانبين أكدا خلال الاتصال على أهمية مواصلة التشاور والتنسيق الوثيق بين مصر والولايات المتحدة خلال الفترة المقبلة حول كافة القضايا محل الاهتمام المشترك، بما في ذلك قضية محاربة والقضاء على الإرهاب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق