دولي

مقتل أكثر من 50 شخصا بينهم 4 أتراك في تفجير انتحاري بمقديشو الصومالية

قُتل أكثر من 50 شخصًا وأصيب آخرون بجروح إثر انفجار سيارة مفخخة في أفغوي جنوب غربي مقديشو في العاصمة الصومالية السبت، بحسب ما أفادت الشرطة وشهود.

وأكدت المصادر أن معظم القتلى مدنيون بينهم طلاب جامعات ومدارس.

في حين قال ضابط في الشرطة “كان الانفجار مدمراً. يمكنني تأكيد مقتل أكثر من 20 مدنيًا. هناك العديد من الجرحى وقد تكون الحصيلة أعلى”.

وقالت مصادر أمنية “من بين القتلى 4 أتراك يُعتقد أنهم الهدف الرئيسي للتفجير”، فيما أشار عمدة المنطقة عمر فيليس في تصريحات للراديو أن من بين القتلى طلبة بجامعة بنادير.

وكان المتحدث باسم وزارة الإعلام الصومالية أكد في وقت سابق مقتل وإصابة عدد كبير من الأشخاص في الانفجار، الذي استهدف مكتبا للضرائب في وسط العاصمة مقديشو بسيارة مفخخة.

ولم تتبنى أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم، إلا أن حركة “الشباب” المرتبطة بتنظيم “القاعدة” غالبا ما تشن اعتداءات مماثلة في البلاد.

وحادث اليوم، هو الثاني بعد أيام قليلة من انفجار وقع بالقرب من المقر الرئاسي في العاصمة الصومالية مقديشيو، حيث لقي 10 أشخاص حتفهم، فيما أصيب 11 آخرون بجروح من جراء حادث اعتداء شنته حركة “الشباب” الصومالية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق