عربي

المغرب: ترسيم حدودنا البحرية حق سيادي

أكدت حكومة المغرب، الخميس، أن ترسيم الحدود البحرية للمملكة هو حق سيادي خالص لها.

وقال الناطق باسم الحكومة، الحسن عبيابة، خلال ندوة صحفية أعقبت الاجتماع الأسبوعي للمجلس الحكومي، إن “من حق المغرب القيام بهذا الإجراء بصيغة قانونية وسيادية حفاظا وحرصا على حدوده الجغرافية، والأمر لا علاقة له بمصادر أخرى”، مشددًا في الوقت ذاته على أن بلاده “دولة حوارية والحوار موجود للحفاظ على مصلحته”، وفقا لـ”مملكة برس” المغربية.

وأعلن وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة، في 17 من ديسمبر الجاري عزم بلاده “بسط سيادتها على المجال البحري، ليمتد حتى أقصى الجنوب”، ليشمل المياه الإقليمية لإقليم الصحراء المتنازع عليه مع البوليساريو.

وأفاد بوريطة، خلال المصادقة على المشروعين بلجنة الخارجية، بأن “المشروعين يتعلقان بحدود المياه الإقليمية، وتحديد المنطقة الاقتصادية الخالصة على مسافة 200 ميل بحري، عرض الشواطئ المغربية، وهما مشروعان تاريخيان”.

وأردف الوزير المغربي: “سنبسط سيادتنا الكاملة على المجال البحري، لنؤكد بشكل واقعي، بأن قضية وحدتنا الترابية وسيادتنا على المجال البحري، محسومة بالقانون”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق